Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



جمعية تراث وانماء صور تحيي مهرجان الشعر المقاوم في البازورية بعيد التحرير


صور - محمد درويش :: 2015-05-26 [02:02]::
أحيت جمعية تراث وانماء صور مهرجان الشعر المقاوم في ذكرى عيد المقاومة والتحرير وذلك بالتعاون مع بلدية البازورية وبرعاية قائمقام صور محمد جفال وقد حضر رئيس البلدية علي سرور والقائمقام محمد جفال ورئيس جمعية تراث وانماء منير محمود بدوي وممثل المطران يوحنا حداد الاعلامي الشاعر محمد درويش عضو الحركة الثقافية في لبنان ، والشاعر والملحن رئيس تجمع فناني صور عدنان زيدان والاستاذ صلاح الدين فياض ورئيس جمعية الاكاديميين خليل الأشقر وفاعليات ووجوه ثقافية وتربوية واجتماعية.
وتخلل المهرجان النشيد الوطني اللبناني
واستمع الحضور الى اغنية وطنية للفنانة الواعدة ايمان من كلمات وألحان الشاعر عدنان زيدان كانت في قمة الجمال والاحساس بالوطن وقيمته الكبرى
.وقدمت للمهرجان جنان خشاب بكلمة عبرت فيها عن سعادتها بعيد التحرير واشادت بصمود الجنوبيين في أرضهم ومقاومتهم للاحتلال وتحريرهم لتراب وطنهم الغالي .
كما القى رئيس بلدية البازورية علي سرور كلمة حيا فيها المقاومة والامام السيد موسى الصدر.
واشاد بجهود ودور جمعية تراث وانماء ورئيسها منير بدوي في نشر الثقافة والتواصل بين كافة المناطق اللبنانية
.وحيا المقاومة في عيد التحرير .
ثم القت الشاعر المهندسة علوية هاشم قصائد وطنية أهدتها الى المقاومة واشادت بقائد المقاومة سماحة السيد حسن نصرالله وبلدة البازورية التي يقاوم فيها البشر والحجر
.ونددت بالتخاذل العربي
.ونوهت بصمود المقاومة وتضحيات الشعب اللبناني
.وصفق الحضور طويلا" لاطلالة الشاعرة علوية هاشم وتفانيها في تقديم صورة مشرقة عن صمود المقاومة والشعب في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي وتحقيق النصر على أيدي المقاومين الابطال.
وألقت الشاعرة حنان فرفور شعلان من بلدة العباسية في الجنوب قصائد عدة منها الوطنية والوجدانية وأخرى في الدفاع عن حقوق المرأة ووجودها الحر .
وقالت الشاعر حنان فرفور شعلان في احدى قصائدها.:
((أعيرونا ليوم طفلا" واحدا" يضحك
في هذا العالم الأخرق
أعيرونا ريشة بيضاء
لم تزل تهدل
لم تزل تنعق
صحيفة حبلى تهش لمرة
ذبابكم يلعق
توحمت قرنا" ب...(لا)
وأنجبت همزة ..تزعق
أعيرونا في الهوى حضنا" دافئا"
يعشق..
خافتا" نوافذه لم تزل ..تشرق
لغة تشبهنا نشبهها
تلبسنا نلبسها
تدفينا ندفيها
لغة تنقط في صبحنا زنبق
أعيرونا الشمس سافرة
لا خدر يغطيها
لا ثوب يداريها..
نريد الشمس عورتنا
ولا غيور في الدين
يسبيها ..)).
ثم ألقى الشاعر مارون ابو شقرا القادم من البقاع الغربي قصائد من ديوانه رقصة ع باب الضوء أهداها الى رجال المقاومة باللغة المحكية اللبنانية وكانت غاية في الروعة ونالت اعجاب الحضور والتصفيق الحار .
واهدى الشاعر أبو شقرا قصائد للامام الحسين (ع ) كما قرا قصائد في الغزل والأرض والدين والتراث والجنوب وقانا ..
ثم كان المنبر لضيفة المهرجان الاعلامية الشاعرة زينة منير زيدان التي قرات قصائد جديدة عن الانتصار والتحرير والمقاومة
.كما قرأت قصائد وجدانية في الحب والغزل
.وحيت الحضور وشكرت الجمعية والبلدية والقائمقام
.كما تكلمت عن محبتها للجنوب وصور والشعب الطيب والمقاوم .
ثم جرى توزيع الدروع على المشاركين في المهرجان وتسلمها كل من علوية هاشم وحنان فرفور شعلان وزينة زيدان وجنان خشاب والشاعر مارون أبو شقرا ، وقد شارك في تسليم الدروع الى مستحقيها القائمقام جفال ورئيس البلدية علي سرور ورئيس جمعية تراث وانماء منير محمود بدوي والاعلامي الشاعر محمد درويش والشاعر عدنان زيدان وخليل الأشقر ليقام بعد ذلك كوكتيل على شرف الحضور وقدم الشاعر مارون ابو شقرا ديوانه للشاعر والملحن عدنان زيدان عربون صداقة وتقدير .


































New Page 1