Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



أمسية شعرية حاشدة للشاعر باسم عباس في الحركة الثقافية صور


محمد درويش تصوير رامي أمين :: 2015-05-27 [00:51]::


أقيمت أمسية شعرية حاشدة للشاعر باسم عباس رئيس المنطقة التربوية في الجنوب وذلك في مركز الحركة الثقافية في صور لمناسبة عيد المقاومة والتحرير بدعوة من منبر الامام الصدر والحركة الثقافية في لبنان وقد حضرها رئيس اتحاد بلديات صور السيد عبد المحسن الحسيني ورئيس محافظة الجنوب في الحركة الثقافية الشاعر بسام بزون مدير مركز باسل الاسد الثقافي في صور ورئيس اساقفة صور ومرجعيون للموارنة المطران شكرالله نبيل الحاج وممثل المطران يوحنا حداد الاعلامي الشاعر محمد درويش عضو الحركة الثقافية ورئيس منبر الامام الصدر عباس حيدر والشاعر محمد غزال القيادي في حركة امل والشاعر فاروق شويخ واللواء ابو احمد زيداني ممثلا" حركة فتح ورئيس جمعية التواصل اللبناني الفلسطيني عبد فقيه ورئيس جمعية الاكاديميين خليل الأشقر والدكتورة مهى ابو خليل مسؤولة العلاقات العامة في مؤسسات الامام الصدر والحاج فوزي محمد حلاوي والشيخ بسام ابو شقير ممثل جمعية المشاريع الاسلامية وشخصيات وفاعليات.
وتخلل الامسية بعد النشيد الوطني اللبناني كلمة ترحيب من محمد فقيه بالشاعر باسم عباس والحضور ومما قاله فقيه :
في الجنوب يتعانق نبض الكلمة مع المقاومة ينبت الشعر ويسكب العطر تضيء الصور تتوهج الكلمات..
نشهر عشقنا للجنوب نسكب قوارير الحب لامام الوطن والمقاومة الامام القائد السيد موسى الصدر من تتقزم أمام قامته الكلمات ..
للشهداء الابرار نرفع الف تحية وسلام ..
ثم القى رئيس منبر الامام الصدر عباس حيدر كلمة نوه فيها بالشعر والمقاومة.
واشاد بالشاعر المقاوم باسم عباس
.كما قدم درع منبر الامام الصدر للشاعر محمد غزال وشكره على التبرع بقيمة كتابه الشعري الذي وقعه الاسبوع الماضي للمنبر لدعم نشاطاته الفكرية والثقافية .
ثم القى الشاعر باسم عباس مجموعة من قصائده القديمة والحديثة واهداها الى جوزف حرب وحسين مروة والشهيد بلال فحص والجنوب
كما قرأ قصائد غزل واخرى وجدانية نالت اعجاب الحضور منها قصيدة عرب عبيد التي تضمنت هجاء واضحا" للتخاذل والتراخي العربي.
وعندما يستلقي سرير الموج يكتشف لغة الماء يستولده سلالا" ورموزا" واشارات
..وقرأجرعة من لهيب الشمس ومن تجاعيد المسافة وسلال الوقت وعشب الحنين ومرايا شاغرة ويلجأ الى حدائق العشاق يرفض الموت ولا يرى فيه غير نعاس غريب..
شاعر هو باسم عباس يعيد الى اللغة فاعليتها الساحرة اشراقها واضاءتها سحرها ودلالها، شاعر يزرع الأمل ويغني الحرية والتألق والتأنق والروعة والجمال..
وأهدى قصائده للمرأة التي تنجب المقاومين.
وقرأ من دواوينه القديمة والحديثة قصائد تناولت موضوعات وطنية ووجدانية وأخرى فلسفية.
وقال الشاعر محمد قاسم فقيه : ان الشاعر باسم عباس يقف في هذا العصر بالذات صارخا" في برية هذا العالم
..اذا عطش الماء فبماذا يروى؟
فتجيبنا قصائده : ثمة شعراء يعصرون فاكهة الغيم حبا" واملا" ورجاء يسقون أزهار الروح ويروون مشاتل الأضواء لتنهمر القصائد ..






















New Page 1