اعتراضاً على الظلم والمحسوبيات: مواطن في صور احرق ملحمته بسبب عدم تسليمه اللحمة المدعومة
تاريخ النشر : 02-05-2021
بات واضحاً وجلياً ان اسوأ منطقة في لبنان لناحية الاحتكار وسيطرة العصابات التي تتاجر بقوت الناس هي منطقة صور التي كلما شهد لبنان ازمة ظهرت على اشدها وفي اسوأ صورها في منطقة صور.

ولعل ازمة المحروقات الاخيرة ومن بعدها ازمة اللحمة المدعومة ظهرت في منطقة صور بأبشع صورها وكأنه حكم على هذه المنطقة بالاستباحة الكاملة دون ان يكون لها من يدفع عن اهاليها الذين قدموا الدماء على مذبح الوطن شرور عصابات الفاسدين والمحتكرين والمتاجرين بدماء الناس.

ورغم البيانات والتأكيدات والعنتريات التي صدرت عن اكثر من جهة فإن منطقة صور تفتقد وبشكل كبير للحمة المدعومة حيث ان الكميات التي توزع تكاد لا تكفي 5% من حاجة السكان وهذا ما اكده اصحاب الملاحم في المنطقة ، والمؤسف اكثر ان الكمية المدعومة لا توزع الا على المحاسيب والازلام والباقي يباع في السوق السوداء دون حسيب او رقيب.

اليوم طفح الكيل بالمواطن حسين فوعاني وهو صاحب ملحمة في البرج الشمالي بح صوته وهو يطالب بحقه في الحصول على اللحم المدعوم دون ان يلقى تجاوباً الامر الذي دفعه لاقفال ملحمته وانقطاع مصدر رزقه بشكل تام، واعتراضاً على الظلم اللاحق به وعدم تحرك المسؤولين حيال الامر قام فوعاني قبل قليل بتحطيم واحراق ملحمته في البرج الشمالي بشكل كامل حيث اصيب هو ايضاً بحروق طفيفة قبل ان تحضر سيارات الاطفاء وتعمل على اخماد النيران !!

برسم المسؤولين والمحتكرين !!

   

اخر الاخبار