'عمليتان في غاية الخطورة'... آخر تطورات الحالة الصحية للفنانة ياسمين عبد العزيز
تاريخ النشر : 14-09-2021
كشف أحد أعضاء الفريق المعالج للفنانة المصرية ياسمين عبد العزيز، آخر تطورات الحالة الصحية للفنانة، مؤكدا أنها أجرت عمليتين جراحيتين في غاية الخطورة للتخلص من العدوى عقب سفرها إلى سويسرا.

ووصف المصدر الطبي، في تصريحات مع "موقع سكاي نيوز عربية"، الجراحات التي أجرتها ياسمين عبد العزيز بـ"الدقيقة والصعبة"، مؤكدا أنها كانت تعاني من ثقب بالقولون ترتب عليه التهاب بريتوني.
وأوضح أن ياسمين عبد العزيز أجرت عملية إغلاق ثقب الغشاء البريتوني "التصاق أغشية البطن"، منوها إلى أن الالتهاب البريتوني كان يصيب الفنانة بفطريات وبكتيريا تنتشر في مناطق متفرقة بالجسم، مما كاد يعرضها للموت.

وأضاف أن ياسمين عبد العزيز أجرت عملية أخرى، هي جراحة تغيير المسار، لإعادة الأمعاء لمسارها الطبيعي، مؤكدا أن حياتها كانت معرضة للخطر.

وكان الفنان المصري، أحمد العوضي، أكد في مداخلة هاتفية له مع برنامج "كلمة أخيرة"، المذاع على فضائية "أون إي" المصرية، أن زوجته ياسمين عبد العزيز تعافت تماما، وأنها ستعود قريبا إلى من سويسرا، حيث تتلقى العلاج حاليا.

وأعلن أحمد العوضي أن سيلجأ للقضاء المصري من أجل محاسبة كل من قصّر في علاج زوجته، وكذلك ضد من أفشى أسرارها كمريضة لوسائل الإعلام. وغازل أحمد العوضي زوجته ياسمين عبد العزيز في مداخلته الهاتفية، مشيرا إلى أن "وحش الكون" راجع، وهو اللقب الذي كان يناديها به في أحدث مسلسلاتهما التلفزيونية "اللي مالوش كبير"، الذي عرض في رمضان العام الحالي.

من ناحية أخرى، نشرت ياسمين عبد العزيز، يوم السبت الماضي، أول لقطات لها من داخل المستشفى ورحلة علاجها، لكنها لم تبرز سوى يديها، وذلك من خلال مقطع مصور قصير مصحوب بأغنية الفنانة اللبنانية، إليسا، "هنغني كمان وكمان".

وعانت ياسمين عبد العزيز من أزمة صحية منذ أكثر من شهر، جراء تعرضها لوعكة مفاجئة نتيجة خطأ طبي، خلال خضوعها لعملية جراحية في يوليو/تموز، ما أدى إلى تدهور وضعها الصحي، وغادرت ياسمين عبد العزيز المستشفى بعد 26 يوما، وسافرت لاحقا إلى سويسرا لإجراء فحوصات طبيبة والمتابعة مع أطبائها في جنيف.

   

اخر الاخبار