وزير خارجية تركيا السابق: توقف يا أردوغان!
تاريخ النشر : 24-11-2021
دعا وزير الخارجية التركي السابق زعيم حزب "الديمقراطية والتقدم" علي باباجان، الرئيس رجب طيب أردوغان إلى التوقف ومراجعة حساباته بشأن الوضع الاقتصادي في البلاد وانهيار الليرة.

وقال في المؤتمر الإقليمي لحزبه بمدينة توكات، إن "الحكومة أفسدت وأساءت للمفاهيم الوطنية والأصلية، كما أساءوا للعديد من المفاهيم المقدسة باستغلال الدين".

وأضاف: "الأزمة الاقتصادية في تركيا محلية الصنع وصناعة يدوية".

ولفت باباجان، إلى "شعور الشباب في تركيا باليأس، لدينا سكان شباب يحاولون الهجرة من مقاطعات إلى أخرى، وإذا كانت بلادنا لا تستطيع أن توفر حياة كريمة لشبابها وأطفالها في ظل دوامة سوء الإدارة هذه، فماذا يجب أن يفعلوا؟ العائلات غير سعيدة أيضا. تنكسر قلوبنا عندما نرى هذه اللوحة".

وأكد باباجان، أن "تركيا كلها تعاني من الشعور بالإرهاق، فالبلد كله في حالة كساد، والناس في هذا البلد لا يستحقون هذا التعاسة".

وأشار، إلى أنه "لا أحد في البلاد متأكد من توفير قوت يومه لليوم التالي.. ترى أسعار أجهزة الكمبيوتر وأسعار الهواتف والأجهزة اللوحية، والمنتجات التي يشتريها الشباب عن طريق توفير مصروف الجيب في تركيا باهظة التكلفة".

وقال "حدثني صديق أنه أدخر لشراء جهاز إلكتروني بسيط منذ 3 أشهر، وأن الأسعار ترتفع كل شهر.. أجمع المزيد فترتفع مرة أخرى، هذا ليس تضخم. إنها مثل محاولة ملء دلو به ستة ثقوب".

المصدر: "زمان التركية"

   

اخر الاخبار