الأربعاء 29 أيار 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
آخر الأخبار

بمناسبة اليوم الوطني للمحميات الطبيعية.. دعوة مشوقة من وزارة البيئة

ياصور
"بمناسبة اليوم الوطني للمحميات الطبيعية الواقع في 10 آذار من كل عام، أعلنت وزارة البيئة فتح المحميات الطبيعية للزوار مجانًا خلال يومي الجمعة والسبت في 10 و11 آذار، داعية جميع محبي الطبيعة للتوجه إلى المحميات المجهزة لاستقبال الزوار.

وهذا العام، قررت وزارة البيئة مرة جديدة زيادة الوعي ليس فقط حول المحميات الطبيعية ولكن حول كل فئات المناطق المحمية ومختلف أنواع الحماية لتشمل كل المواقع الطبيعية الواقعة تحت حماية وزارة البيئة، والغابات المحمية (التي تعلنها وزارة الزراعة)، والحمى (التي تعلنها البلديات)، وسبل الحماية خارج نطاق المناطق المحمية OECMs وغيرها.

وتشكّل 18 محمية طبيعية نماذج عن تراث لبنان الطبيعي، 3 منها بحرية و15 جبلية، تشكل حوالي 2% من مساحة لبنان وإذا ما اضفنا اليها المواقع الطبيعية وحرمها تصبح هذه النسبة تقريبا 17% وما يقارب 22% عند إضافة الغابات المحمية والحمى.

محميات لبنان الطبيعية هي:

- محمية حرج إهدن الطبيعية (قضاء زغرتا)
- محمية جزر النخل الطبيعية (الميناء/طرابلس)
- محمية غابة أرز تنورين الطبيعية (قضاء البترون)
- محمية مشاع شننعير الطبيعية (قضاء كسروان)
- محمية بنتاعل الطبيعية (قضاء جبيل)
- محمية ارز جاج الطبيعية (قضاء جبيل)
- محمية أرز الشوف الطبيعية (أقضية الشوف وعاليه والبقاع الغربي)
- محمية اليمونة الطبيعية (قضاء بعلبك)
- محمية جبل حرمون الطبيعية (قضاء راشيا)
- محمية كرم شباط الطبيعية (قضاء عكار)
- محمية شاطىء صور الطبيعية (قضاء صور)
- محمية شاطئ العباسية الطبيعية (قضاء صور)
- محمية وادي الحجير الطبيعية (اقضية النبطية وبنت جبيل ومرجعيون).
- محمية رامية الطبيعية (قضاء بنت جبيل)
- محمية كفرا الطبيعية (قضاء بنت جبيل)
- محمية بيت ليف الطبيعية (قضاء بنت جبيل)
- محمية دبل الطبيعية (قضاء بنت جبيل)
- محمية النميرية الطبيعية (قضاء النبطية)
- محميات المحيط الحيوي الثلاثة المصنفة من قبل منظمة الاونسكو هي: الشوف وجبل موسى (قضاء كسروان) وجبل الريحان (قضاء جزين).

كما وتعمل وزارة البيئة باستمرار على اعلان محميات طبيعية جديدة، من أجل زيادة عدد ومساحة المحميات في لبنان وتوسيع شبكة المحميات الوطنية. وحتى الآن يوجد ٣ محميات بحرية في مراحل متقدمة من إعلانها رسمياً وهي: محمية أنفه البحرية، محمية جبيل البحرية، ومحمية رأس الشقعة البحرية. كما وتعدّ الوزارة حالياً ملف انشاء أربع محميات حرجية في رأس المتن، وراشيا الفخار، وعكار العتيقة، ووادي زبقين بعد أن تقدمت البلديات والجهات المعنية بطلباتها وملفاتها إلى الوزارة بهذا الخصوص.

ولفتت وزارة البيئة الى أن وجود المحميات الطبيعية يُعد أساسياً لحماية الثروة الحرجية أو الثروة البحرية أو المياه العذبة والتنوع البيولوجي المتواجد في مختلف هذه الأنظمة الأيكولوجية، ولاسيما الكائنات النباتية والحيوانية النادرة والمهدّدة بالانقراض أو المحصور تواجدها في لبنان أو في منطقة الشرق الاوسط. وتلعب المحميات دوراً أساسياً في منع فقدان واندثار هذه الكائنات من أشجار ونباتات وطيور وحيوانات وأسماك، اضافة الى دورها في الخدمات البيئية التي توفرها مباشرةً للإنسان من تنقية الهواء والمياه، واعتدال المناخ، والحد من الفيضانات والجفاف وغيرها. كما وتلعب المحميات دوراً مهماً في التصدي للمخاطر الكبرى التي قد تتعرض لها هذه الثروة من حرائق، وتغيرات مناخية وغيرها.

كما أشارت الى أن للمحميات دوراً أساسياً في حياة الأنسان، ليس فقط لكونها تخلق بيئة صحية وسليمة له، بل أيضاً لأنها تخلق فرص عمل للمجتمع المحلي في مجالات البيئة والسياحة والزراعة المستدامة وغيرها وتلعب دوراً مهماً في التنمية الريفية للمناطق المحيطة بالمحمية. وتضع المحميات ايضاً هذه المواقع المتميزة على الخريطة السياحية الوطنية والاقليمية والعالمية وتؤمن تجربة فريدة للبنانيين وزوار لبنان العرب والأجانب، تتمثل بالتعرف على التنوع البيولوجي الغني، والمناظر الطبيعية الخلابة، وممارسة نشاطات السياحة البيئية داخل المحمية والاستمتاع بالخدمات الريفية العالية الجودة المقدمة من المجتمع المحلي في محيط المحميات.

وستقوم المحميات بتنظيم نشاطات مختلفة من حملات توعية بيئية وتنظيم زيارات للمدارس وللكشاف وغيرها من المجموعات لهذه المحميات.
تم نسخ الرابط