'إسرائيل' مستمرة في قصف غزة من دون توقف.. والوضع الصحي يزداد تدهوراً
المصدر : الميادين تاريخ النشر : 19-10-2023
مراسل الميادين يفيد بأنّ الاحتلال الإسرائيلي يستمر في قصف غزة دون توقف، ويشير إلى أنّ الاحتلال يدمّر المنازل على ساكنيها دون إنذار.

أفاد مراسل الميادين، بارتقاء عشرات الشهداء، في أقلّ من ساعة، فجر اليوم الخميس، من جرّاء قصف الاحتلال الإسرائيلي منازل المواطنين في مدينة رفح جنوبي قطاع غزّة.




وقال مراسلنا إنّ طائرات الاحتلال الحربية، اعتدت على منزلٍ شمالي رفح جنوبي القطاع، وعملت الطواقم الطبية على انتشال شهيدين حتى الآن.





بدوره، قال الناشط علم صباح، إنّ غاراتٍ عنيفة أصابت منطقة رفح، وجرى انتشال أكثر من 20 شهيداً من منزل استُهدف فجر اليوم.

كما أشار مراسل الميادين، إلى أنّ طائرات الاحتلال الإسرائيلي شنّت عدّة غارات على منطقة المعسكر غربي محافظة خان يونس، جنوبي قطاع غزة.

وفي شمالي القطاع، واصل الاحتلال الإسرائيلي غاراته، إذ اعتدت طائرات الاحتلال على منزل عائلة عزيز في بيت لاهيا، ما أدّى إلى سقوط شهداء وجرحى. وكذلك، جرى استهداف جباليا شمالي القطاع.

إلى ذلك، أفادت داخلية غزة بوقوع شهداء وجرحى في قصف طائرات الاحتلال، لمنزل عائلة الزرد في شارع الوحدة، وشرقي مخيم البريج وسط القطاع.

كما استشهد طفل، يبلغ من العمر أسبوعاً واحداً.

وقال مراسل الميادين إنّ الغارات الإسرائيلية على القطاع، مستمرة من دون توقّف وتُدمّر المنازل على ساكنيها دون إنذار.

وأضاف إنّ الوضع الصحي والإنساني في تدهور مستمر مع نفاذ الأدوية والمستحضرات الطبية.

وأمس الأربعاء، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، أنّ 70% من ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة، كانت من الأطفال والنساء والمسنين.

كذلك، أكّد الناطق باسم وزارة الصحة، أشرف القدرة، خلال مؤتمر صحافي بشأن التداعيات الخطيرة للعدوان الإسرائيلي المستمر لليوم الـ12 على غزة، أنّ المجازر المتلاحقة التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي تشكل تطهيراً عرقياً وتهديداً للوجود الفلسطيني.

وكشف أنّ حصيلة ضحايا المجزرة الأكبر والأعنف التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي المجرم داخل المستشفى المعمداني، بلغت 471 شهيداً، وما زالت هناك 28 حالة حرجة، إضافةً إلى 314 إصابة بجراحٍ مختلفة.

وأوضح أنّ إجمالي ضحايا العدوان الإسرائيلي لليوم الثاني عشر على التوالي هو 3478 شهيد و12.065 إصابة بجراحٍ مختلفة، مشيراً إلى أنّ المجازر التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق العائلات بلغ 433 عائلة، وصل منها 2421 شهيداً فقط، فيما لا يزال المئات منهم تحت الأنقاض.

أكثر من مليون نازح في غزة
وفي السياق، أعلن المكتب الإعلامي الحكومي عن أكثر من مليون نازح في قطاع غزة، يعانون ظروفاً معيشية كارثية من جراء انسحاب "الأونروا" ووقف خدماتها بمناطق شمال غزة.

وطالب المكتب "الأونروا" بإعادة عملياتها لمناطق شمال غزة، وتحمّل مسؤولياتها تجاه النازحين بمراكز الإيواء في المدارس التابعة لها.

كذلك، رحّب بدعوة رئيس المجلس الأوروبي للتحقيق الدولي في مجزرة المعمداني، مطالباً بالتحقيق على أعلى مستوى في كل الجرائم المرتكبة من الاحتلال منذ بداية العدوان الإسرائيلي.

ومع نفاد عبوات المياه من الأسواق، ووسط شح كبير بالمواد الغذائية في أنحاء القطاع كافة، أعلن مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أنّ الوضع في قطاع غزة "يخرج عن السيطرة".

ولفت إلى أنّ إمدادات المنظمة "عالقة على الحدود مع غزة منذ 4 أيام"، مشدّداً على وجوب السماح بوصول المساعدات إلى القطاع فوراً".

   

اخر الاخبار