وفد من حركة فتح: يبارك للحزب القومي إستشهاد وسام سليم في بلدة الصرفند
تاريخ النشر : 18-12-2023 2
قام وفد من قيادة حركة فتح في منطقة صور ومنطقة عمار بن ياسر وشعبة الساحل تقدمه المسؤول الإعلامي لحركة فتح في منطقة صور جنوبي لبنان محمد بقاعي ومسؤول الإعلام في منطقة عمار بن ياسر جمال عيسى ومسؤول إعلام حركة فتح في شعبة الساحل أبو شريف رباح وعدد من كوادر الحركة بتقديم التبريكات للأخوة في الحزب السوري القومي الاجتماعي وعائلة سليم وابناء بلدة الصرفند بإستشهاد النسر وسام سليم، الذي استشهد على طريق فلسطين يوم الجمعة ١٥-١٢-٢٠٢٣ عند الحدود اللبنانية الفلسطينية بالقرب من بلدة يارين، اليوم الأحد ١٧-١٢-٢٠٢٣ في بلدة الصرفند.

وذلك بحضور رئيس المكتب السياسي للحزب السوري القومي الاجتماعي محمود أبو خليل، والنائب في البرلمان اللبناني عن حركة أمل هاني قبيسي، وممثلي الأحزاب والقوى والفصائل اللبنانية والفلسطينية وحشد من أبناء الحزب السوري القومي الاجتماعي وعائلة الشهيد وسام سليم.

بعد ترحيب من قيادة الحزب السوري القومي الاجتماعي بوفد حركة فتح، تحدث الحاج محمد بقاعي حيث قال بداية انقل لكم تبريكات اللواء توفيق عبدالله أمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في جنوب لبنان وتبريكات أبناء في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في منطقة صور، وانقل لكم تحية أهلنا المرابطين ببيت المقدس واكناف بيت المقدس، وتحيات المقاومين في غزة هاشم التى تتعرض لحرب إبادة جماعية ومجازر وجرائم حرب مروعة يرتكبها جيشها النازي مدعوما بترسانة ضخمة من الأسلحة الأمريكية، كما وانقل لكم تحيات المقاومين في الضفة الأبية وفي جنين ونابلس وطولكرم ورام الله والخليل وقلقيلية وكافة المدن والقرى والمخيمات في فلسطين، مؤكدين لكم ان الدماء الزكية في لبنان وفلسطين لن تذهب هدرا بل ستنبت طوفان النصر والتحرير والعودة وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف شاء من شاء وأبى من أبى.

وتوجه البقاعي بالتحية للمقاومين في لبنان المرابطين على الحدود من رأس الناقورة الى مزارع شبعا، مؤكدا أن حركة فتح تقف إلى جانب كافة المقاومين في جنوب لبنان وان بندقيتها ستكون الى جانبهم في حال تعرض لبنان وجنوبه الصامد لأي عدوان صهيوني غاشم.

وفي كلمة له قال رئيس المكتب السياسي للحزب السوري القومي الاجتماعي محمود أبو خليل ان شهيدنا نسرنا البطل وسام استشهد بغارة إسرائيلية معادية استهدفت موقعا عسكريا تابعا لنسور الزوبعة الجناح العسكري للحزب في بلدة يارين الجنوبية، مؤكدا أن المقاومين في الحزب ونسور الزوبعة يشاركون كافة المقاومين في دعم الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة بالدماء والرصاص انطلاقا من جنوب لبنان الذي مرغ انوف قادة جيش الإحتلال الصهيوني.

وأكد ان الحزب السوري القومي الاجتماعي سيبقى على خط ونهج المقاومة حتى تحرير فلسطين وكل شبر محتل من الأرض العربية، وقال ستتواصل عملياتنا الى جانب المقاومين بجنوبي لبنان، في اتجاه المواثع والأهداف الإسرائيلية على طول الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة، دعماً للشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة، موجها التحية للشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة الذين يخضون معركة الدفاع عن أرضهم ومقدساتهم وعن شرف الأمة وكرامتها حتى النصر والتحرير.

وفي نهاية الزيارة قلد محمد بقاعي والوفد الفتحاوي شال القدس لوالد الشهيد وسام سليم مؤكدا له أن النصر قادم وأن اللقاء بالقريب العاجل سيكون بالمسجد الأقصى وكنيسة القيامة لنصلى سويا بفرحة التحرير والعودة.

   

اخر الاخبار