حب الله يستقبل وفدا قياديا من حركة حماس
تاريخ النشر : 02-02-2024
استقبل النائب السابق الحاج حسن حب الله مسؤول العلاقات الفلسطينية وفدا قياديا من حركة المقاومة الإسلامية حماس، برئاسة ممثلها في لبنان الدكتور "أحمد عبد الهادي"، ٠بحضور معاونه الشيخ “عطالله حمود"، حيث بحث الجانبان آخر التطورات السياسية للقضية الفلسطينية ومعركة طوفان الأقصى.

وضم وفد الحركة، إضافةً إلى “عبد الهادي”، نائب المسؤول السياسي في لبنان “جهاد طه”، ومسؤول ملف العلاقات الوطنية "أيمن شناعة"، ومسؤول العلاقات السياسية والإعلامية "عبد المجيد العوض".

وقدّم "عبد الهادي" صورةً شاملة حول آخر تطورات معركة طوفان الأقصى والعدوان على قطاع غزة، إضافة إلى المقترحات التي قدمها الوسطاء للتوصل لصفقة تبادل للأسرى، مؤكداً أن القاعدة الثابتة لأي اتفاق هو وقف شامل ودائم لإطلاق النار وانسحاب جيش الاحتلال من غزة.

وأشاد الجانبان بأداء المقاومة البطولي في فلسطين ولبنان وكافة الجبهات، معتبرين أن ما يجري هو إثبات حقيقي لوحدة الساحات التي امتزجت فيها الدماء، في سبيل الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة ومقدساته.

وراى الجانبان أن ما يجري في غزة من جرائم إبادة جماعية واستهداف منازل المدنيين في جنوب لبنان، لن تثني المقاومة عن دورها في الدفاع عن أرضها. وقد أشار الجانبان إلى أن تاريخ السابع من أكتوبر سيبقى محفوراً في تاريخ الأجيال، حيث أذلت فيه المقاومة جيش الاحتلال وأنهت أسطورة الجيش الذي لايقهر.

واعتبر الجانبان أن قرار بعض الدول بوقف تمويل وكالة الأونروا بناءً على معطيات غير موضوعية وغير صحيحة، له تداعيات كارثية على قضية اللاجئين، وهو استكمال لحرب الابادة التي تخاض ضد شعبنا، مطالبين بضرورة التراجع عن هذا القرار الخاطئ، والعمل على إدانة الاحتلال وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني.

   

اخر الاخبار