منازل 'مُهدّدة' بالانهيار... وتحذير!
تاريخ النشر : 19-02-2024 5,19
" إنهيار جزء من مبنى مؤلف من طابقين يوم السبت الفائت في منطقة الرحاب لجهة المدينة الرياضية، يسلّط الضوء على واقع حال المناطق العشوائية في مدينة بيروت وضواحيها.

في هذا الإطار، يوضح رئيس بلدية الغبيري معن خليل، أن "المبنى الذي إنهار جزء منه هو مبنى شيّد بالتعدي على أملاك الغير، مع الإشارة إلى أن هذه التعديات تمتد ضمن منطقتي الرحاب والأوزاعي ومحلية السان سيمون، وبالتالي جميعها مخالفة لشروط البناء وتشكل تعديًا على مشاعات البلدية والأملاك العامة والخاصة".

ويؤكّد، أن "البلدية إدعت اليوم على الشخص الذي قام ببناء هذا المبنى في النيابة العامة بتهمة استثمار أملاك الغير وتقاضي إيجارات شهرية، إضافة إلى أنه مبنى مخالف لشروط البناء والسلامة العامة".

ويُشدّد على أن "هذا الموضوع يجب أن تتابعه وزارة المهجرين لأن عمليات البناء غير الشرعية في هذه المناطق هي تحت عنوان التهجير، ويجب أيضًا تفعيل دور مؤسسة اليسار لتنظيم هذه المنطقة".

ويقول خليل: "لا يمكن السكوت على ما يحصل لا سيما أن الأبنية غير الشرعية هي إلى إزدياد كبير، لذلك لا يمكن للبلديات وقوى الأمن أن تتمكن من قمع هذه التعديات وعلى الدولة أن تتخذ الإجراءات اللازمة من خلال إخلاء هذه الأبنية وإيقاف التعديات الحاصلة لأنها معرّضة لخطر الإنهيار".

   

اخر الاخبار