الأحد 26 أيار 2024 الموافق 18 ذو القعدة 1445
آخر الأخبار

العلامة الشيخ علي ياسين العاملي: يسعى مدعو السيادة إلى ايقاظ شبح الفتنة من جديد

ياصور
اسف رئيس لقاء علماء صور ومنطقتها العلامة الشيخ علي ياسين العاملي أنه ونحن عشية 13 نيسان ذكرى الحرب الاليمة يسعى مدعو السيادة إلى ايقاظ شبح الفتنة من جديد ويسعون لتكرار جريمتهم التي بدأوها عام 1975 وذلك خدمة للمؤامرة التي يتعرض لها لبنان والمنطقة من قبل المشروع الصهيوامريكي.
وتابع العلامة ياسين: ان مدعي السيادة يستغلون اي حدث لاشعال الفتنة التي تسعى لها سفارات المشروع الصهيوامريكي من اجل إضعاف جبهة لبنان لصالح العدو الصهيوني الذي يترنح أمام صمود ومقاومة الشعب الفلسطيني ومحور المقاومة.
واضاف العلامة ياسين: ان التحريض الذي تشهده بعض المناطق من قبل بعض الجماعات العميلة إن كان على مكون وطني أو على اللاجئين السوريين هو ضرب للوطن الذي يعاني منها منذ الحرب الاهلية التي اشعلوها بطائفيتهم البغضية مؤكدين ضرورة منع الجهات المعنية لكل هذا التحريض قطعا للطريق امام الفتنة.
وسأل العلامة ياسين: متى سينتهي الصيام المفروض على المواطنين من قبل السياسيين الذين لم يكتفوا بكل الفساد الذي اوقع الوطن في الأزمات بل كذلك يرفضون الحوار الذي لا بديل عنه لانطلاق عجلة الحياة السياسية من جديد بما تحمله من حلحلة لكثير من الأزمات.
كلام العلامة ياسين جاء في خطبة الجمعة التي ألقاها في مسجد المدرسة الدينية في مدينة صور حيث اضاف: أننا نتقدم بواجب العزاء بكل الشهداء في معركة طوفان الأقصى وعلى طريق القدس واخرهم الشهداء من عائلة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية مؤكدين أن الابادة التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني سيدفع ثمنها المشروع الصهيوأمريكي وكل من يدور في فلكه من انظمة مطبعة وعميلة.
وختم العلامة ياسين مؤكدا أننا على ثقة تامة بقيادة الجمهورية الإسلامية في ايران وحكمتها وحزمها في الرد على الجريمة الصهيونية التي شهدتها القنصلية الايرانية في سوريا مشددين على أن تاريخ ايران يؤكد أن الرد الايراني ليس مادة إعلامية بل سيكون خطوة كبيرة في طرد المشروع الصهيوامريكي من المنطقة.
تم نسخ الرابط