السيد هاشم صفي الدين: لبنان يحتاج إلى إنقاذ وليس إلى خطابات طائفية بغيضة لا تفيده بشيء
تاريخ النشر : 26-12-2021
قدّم رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله سماحة السيد هاشم صفي الدين آيات التبريك والتهنئة لكل اللبنانيين وبالأخص للأخوة المسيحيين لمناسبة ولادة السيد المسيح (ع) الذي هو روح الله، وهو كلمة الله التي تجمع ولا تفرّق، وتصدق ولا تتجنّى، آملاً أن تلهم هذه المناسبة جميع اللبنانيين الحرص على الوطن الذي يتهالك، والذي يحتاج اليوم إلى إنقاذ وليس إلى تمزيق بخطابات طائفية بغيضة، وبتحريض غرائزي لا يفيد لبنان شيئا،ً ولا يقدم في معالجة المشاكل أي أمر، وإنما يزيد المشاكل تفاقماً.

كلام السيد صفي الدين جاء خلال اللقاء العلمائي الذي أقامه حزب الله في حسينية بلدة طيرفلسيه تحت عنوان "تحديات المرحلة وآفاق المستقبل"، بحضور مسؤول منطقة الجنوب الأولى في حزب الله الحاج عبد الله ناصر، مسؤول منطقة الجنوب الثانية في حزب الله الحاج علي ضعون، وجمع من رجال الدين.

وقال السيد صفي الدين إننا نسأل الله تعالى أن يلهم اللبنانيين الابتعاد عن الفتن، وأن يعينهم للتطلع إلى المستقبل في معالجة المشاكل بواقعية، دون اللجوء إلى من يزيد المشكلة مشكلة وتفاقماً بتحريضه وإثارته للفتن، فهذا هو خطابنا، وهذه هي دعوتنا للتلاقي دائماً.

وختم السيد صفي الدين بالقول إذا كان البعض في لبنان يبالغ في إظهار التأييد لجهات خارجية للنيل من قوة لبنان بمقاومته وشعبه وجيشه، فإننا نقول لهؤلاء أنتم تخطئون مرة أخرى تماماً كما أخطأتم في التاريخ حينما لجأتم إلى الخارج، ولكن الفارق في هذه المرة، أنكم لن تصلوا إلى أية نتيجة.

   

اخر الاخبار