'الريجي': مصادرة 20 طن من المواد التبغية المهرّبة والمقلّدة خلال سنة 2021
تاريخ النشر : 17-01-2022
أعلنت إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية "الريجي" أنها صادرت خلال سنة 2021 نحو 20 طناً من المواد التبغية المهرّبة والمقلّدة في إطا ر جهودها المستمرة لمكافحة التهريب.
ونظمت "الريجي" جولة لوسائل الإعلام في مستودع المصادرات للاطلاع على نماذج من مصنوعات تبغية مهربة ومقلدة ضبطها جهاز مكافحة االتهريب التابع لها في الآونة الأخيرة، ومنها كميات كبيرة من السجائر الالكترونية، ومعمل لتزوير التبغ المعسل.
وقال رئيس مصلحة مكافحة التهريب في "الريجي" محمد ظاهر خلال الجولة إن جهاز المكافحة "نفّذ خلال العام المنصرم عمليات دهم على مختلف الاراضي اللبنانية "، سطّر بنتيجتها "ما يزيد عن 150 محضر ضبط"، رغم جائحة كوفيد-19 والظروف الصعبة.
وأشار إلى أن كمية المصادرات "بلغت نحو 20 طناً موزعة ما بين مصنوعات تبغية مصنعة وتبغ معسل وتنباك وسيجار وسيجارة الكترونية، كلّها مهربة، بالاضافة الى كميات كبيرة من المصنوعات المقلدة والمزورة وضبط معامل عدة لتزوير المعسل". أما قيمة المصادرات فوصلت إلى "ما يزيد عن ملياري ليرة لبنانية"، بحسب ظاهر.
وأضاف أن "عدداً من وسائل النقل حجزت ضماناً لاستيقاء الغرامة المتوجبة"، وودعت المحاضر المسطرة  القضاء المختص.
واثنى ظاهر على جهود الاجهزة الامنية والجمارك والنيابة العامة المالية وعلى "الدعم الكامل" من قيادة الجيش التي "زودت الريجي بكل المعدات لتنفيذ المداهمات".
وتابع :" بفضل همة مجلس ادارة الريجي المتمثل برئيسها ناصيف سقلاوي ونشاط عناصر جهاز مكافحة التهريب حققنا هذه الانجازات رغم الظروف الاقتصادية الصعبة والصحية".
واشار الى ان عملية تلف المواد المهربة والمزورة تجرى باشراف النيابة العامة المالية والجمارك ووزارة البيئة.
ولفت الى ان منتجات الريجي ومواصفاتها موجوده على موقع الادارة على الانترنت وصفحاتها الرسمية على شبكات التواصل الاجتماعي
والجدير ذكره ان جهاز مكافحة التهريب التابع للادارة خضع الى دورات تدريبية في لبنان والخارج بهدف تعزير قدراته.

   

اخر الاخبار