لن ننزلق الى فخ الطائفية (مياومو الكهرباء) .. بقلم د حسن فاخوري
تاريخ النشر : 10-02-2022
أعداد غفيرة ، عملوا وكافحوا وناضلوا حتى قبل ان يخلق بعض النواب والوزراء وابناء الجميع ،وعلموا اولادهم من معاش لايبلغ شروى نقير ،فمنهم من مات ومنهم من تشوه ومنهم من (تتوك )واحترق بالاسلاك الكهربائية ،والجميع دون ضمان او استشفاء –والان ذنبهم انهم طالبوا بتثبيت قانون يمنحهم الثبات –فارتفض طلبهم اكراما لانتخابات 2013 –وبحجة ان الاكثرية من الطائفة الشيعية –واتحدى المسؤؤلين ان كانوا جميعا متعلمين واولادهم كذلك –او انهم لم يزوروا الشهادات لهم ولاولادهم كذلك –وليعملوا امتحانات فان نصف البرلمان سيرسب لامحالة –فالمقولة انهم ولدوا من الامام مرفوضة –عجبت لانسان قد تكبر من موضع البولين قد خرج –والمطلوب بحجة ان يعملوا امتحانات فكيف ذلك؟ –والاقتراح ايضا بان ينتسبوا لشركات فهو اقتراح يسحب منهم تعويضاتهم العائلية اى

تعويضات السنوات السابقة –والمطلوب ان يكونوا متعلمين فكيف ذلك حيث كان العلم حكرا على البعض البعض وليس الكل –رحم الله الاتحاد السوفياتى الذى علم الطبقات الكادحة –واسمحوا لى ان اتعصب للطائفة الاكثر حرمانا ومحاربة فمثلا عمال سوكلين من طائفة واحدة ولم يهتم احد او يعملوا امتحانات –فلماذا الظلم مع عمال الكهرباء –ولاعط مثلا –ضرب بعض من الطائفة من قبل بعض النواب بحجة لباسهم الاسود لماذا؟ –قتل الاطفال على طريق المطار ولم يهتم احد –فالجميع يطلب من الطائفة ان تحنى ظهرها لركوب الجميع عليها ونكون رمية من دون رام –وممنوع علينا التملك فى اراضى الغير ومسموح للغير ان يتملك فى ارض الطائفة –حتى سلب اراضيهم كما هو فى جبيل وممنوع حرق بعض الدواليب لاسترجاع الاسرى والان قطعوا طريق صيدا ولم يحتج احد-والوفود تسترضيهم والمسؤلين – وطريق عكار وغدا لانعرف ماذا سيقطعون فلو كان القاطع شيعيا لكلف رصاصة واحدة –والاهم الاهم ان رجال الطائفة على مايبدو((( فهم حفاة وبدون احذية لاستخدامها )))–فالمطلوب التشريد –المجاعة –الرضوخ –وعدم العلم –والسبب انهم حرروا الارض من الماء الى الماء ورفعوا شان العربان وهم لايريدون منا الا الانبطاح قرفتونا الوطن –والحق ان لبنان لنا ولكم –واما علينا وعليكم –والمناداة بعدم اعادة سبعة ايار فالمطلوب عدم اعادة خمسة ايار قبلا –فنحن لبنانيون مثلكم مثلكم مثلكم وقبلكم

د حسن سلمان فاخورى –صور

   

اخر الاخبار