لبنان.. دعم الأمم المتحدة للوقود يبلغ نهايته
تاريخ النشر : 05-04-2022
سلم برنامج الأغذية العالمي "آخر قطرة" وقود كجزء من مشروع عمليات الوقود الطارئة للبنان في إطار خطة الاستجابة للطوارئ التي تم تنسيقها من قبل الأمم المتحدة، وذلك يوم الجمعة الماضي.

وقالت المنسقة المقيمة للأمم المتحدة ومنسقة الشؤون الإنسانية، نجاة رشدي، في بيان إن "الأمم المتحدة تمكنت من خلال برنامج الأغذية العالمي، وبالتنسيق مع اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية ومكتب تنسيق الشؤون الإنسانية والمنظمات غير الحكومية، من إدارة واحدة من أكبر عمليات توفير خدمات الوقود في العالم التي لم يكن من الممكن أن تتم من دون الدعم الذي قامت بتقديمه الجهات المانحة".

وأعربت رشدي عن مخاوفها بشأن استمرار تأثير أزمة الطاقة على الخدمات الأساسية ورفاهية الناس، داعية الحكومة اللبنانية إلى أن تجد حلا مستداما لهذه القضية.

وشددت المنسقة الخاصة على أن هناك حاجة إلى دعم عاجل لاستمرار العمليات وتوسيع نطاق الأنشطة الإنسانية الحيوية، بما يتماشى مع التدخلات الإنسانية لخطة الاستجابة للأزمة في لبنان وبرامج وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).

وكان البرنامج قد قدم أكثر من 10,4 مليون لتر من الوقود إلى 350 مرفقا للمياه و272 مرفقا صحيا في جميع أنحاء البلاد لسد النقص الحاد في الوقود وتجنب انهيار الخدمات الضرورية المنقذة للحياة استجابة للأزمة الحادة في مجالي الكهرباء والوقود التي يعاني منها لبنان منذ أغسطس 2021.

وأطلقت خطة الاستجابة للطوارئ في أغسطس 2021، وتم تمويلها بنسبة 25 في المئة فقط.

المصدر: UN news

   

اخر الاخبار