العراق.. الصدر يدعو إلى إيقاف هدم المساجد التابعة للحركة 'الصرخية'
تاريخ النشر : 13-04-2022
دعا زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، الأربعاء، إلى إيقاف هدم المساجد التابعة لجماعة محمود الصرخي زعيم "الحركة الصرخية".

وقال في بيان صحفي، إن "ما حدث من ردة فعل شعبية ضد المحسوبين على المذهب المطالبين بهدم المراقد أمر مستحسن، فهو دفاع عن الدين والمذهب وعشق للمعصومين سلام الله عليهم أجمعين وهي غضبة حق".

وأضاف: "لكن عليهم التورع عن هدم المساجد وحرقها وتخريبها فضل عن تفجيرها والاكتفاء بغلقها ومنع أصحاب الفتنة من إقامة شعائرهم المشبوهة فيها، فهدم المساجد لا يقل خطورة عن هدم المراقد، فحافظوا على مقدساتكم ومساجدكم ودور عبادتكم".

وخلال اليومين الماضيين أغلق وهدم محتجون مساجد ومكاتب تابعة للحركة الصرخية لزعيمها محمود الصرخي، بعد أن دعا أحد أتباعه إلى "هدم المراقد والمساجد".

ومحمود الصرخي شخصية ترتدي العمامة الشيعية، وتدعي أنها "مرجعية دينية"، ودائما ما تهاجم المراجع الدينية الشيعية التي توصف بـ"المعتدلة".

وظهر الصرخي عام 2008 تقريبا، ويعتقد أن "الأضرحة والقبور لا أساس لها في الإسلام"، وقبل أيام دعا أحد الناشطين في حركته إلى "تهديم القبور والأضرحة والجوامع".

وعلى إثر ذلك اعتقلت السلطات العراقية العشرات من الناشطين في حركة الصرخي، كما أحرق مواطنون مكاتبه في المحافظات الجنوبية.

ويصنف الصرخي لدى الشيعة بأنه "من المتطرفين الذين يحاولون حرف القيم الإسلامية والمذهبية باتجاه آخر".

المصدر: RT

   

اخر الاخبار