اعتزال كابتن نادي التضامن صور لكرة القدم بلال حاجو اللعب بعد مسيرة حافلة لاكثر من ثلاثة عقود
تاريخ النشر : 02-05-2022
أعلن قائد نادي التضامن صور في بيان نشره قبل قليل على صفحته على الفايسبوك اعتزاله كرة القدم نهائياً بعد مباراة فريقه الأخيرة في الدوري اللبناني أمام نادي شباب الساحل. والتي ستشكل المحطة الأخيرة في مسيرته الكروية للتي امتدت لحوالي ثلاثة عقود.

ونشر حاجو:

لا شك أن قراري اليوم هو الأصعب في حياتي وحياة أي لاعب كرة قدم. لكنه قرار لا بد منه مهما طالت المسيرة في الملاعب. بعد ثلاثة عقود قضيتها برفقة الساحرة المستديرة، آن الأوان لاختتام مسيرتي الكروية التي قضيت جُلَها مدافعاً عن ألوان نادي التضامن صور بيتي الأول والأخير، وعشقي الذي لا ينتهي أبداَ. ومررت خلالها بنادي المبرة الذي كان لي شرف اللعب تحت رايته.
بعد هذه الرحلة الطويلة. بكل ما فيها من أفراح وأحزان، وانتصارات وانكسارات. وبعد أن قدمت من عرقي وتعبي أقصى ما يمكن. قررت أن أنهي مسيرتي الكروية واعتزل لعبة كرة القدم. بعدما منحتني هذه اللعبة إرثاً كبيراً من الذكريات، سأظل استحضره بشوق وحنين. وبمباراتنا الأخيرة في الدوري أمام نادي شباب الساحل، أكون قد وصلت إلى خط النهاية، مختتماً حياتي الكروية. تاركاً الميدان وأنا مطمئن وراضٍ بعدما بذلت الغالي والرخيص في سبيل إعلاء راية التضامن صور. 
في ختام المشوار، أتمنى أن يبقى إسمي محفوراً عميقاً في تاريخ نادي التضامن صور، هذا الصرح الرياضي الوطني، الذي كان لي شرف التخرج من مدرسته أنا وعدد كبير من رفاقي. فصنعنا معاً أعظم الإنجازات وأكبر الانتصارات في تاريخ التضامن. وأمنيتي الكبرى أن يعيش إسمي طويلاً في ذاكرة جماهير سفير الجنوب الوفية. بعدما أفنيت سنين شبابي مقاتلاً في أرض الملعب لزرع الفرحة في المدرجات ونيل رضى الجماهير .

وفي النهاية أتقدم بجزيل الشكر لكل المدربين والأجهزة الفنية الذين كان لي شرف العمل معهم، والشكر لإدارة نادي التضامن الحاضرة وكل إدارة مرت على النادي خلال مسيرتي معه. سواء على مستوى الرئاسة أو العضوية الإدارية. والشكر العظيم لجماهير التضامن صور التي كانت السند والعضد خلال كل حياتي الكروية.    

   

اخر الاخبار