اعتقدوا انه ميت ووضعوه بين الجثث (فيديو)
تاريخ النشر : 04-05-2022
فقد "أعلن" عن وفاة أحد كبار السن من سكان شنغهاي عن طريق الخطأ ونقل إلى المشرحة في كيس جثث، في أحدث علامة على وجود خلل وظيفي في المدينة التي ضربها فيروس كورونا مجدداً، حيث لا يزال ملايين الأشخاص قيد الإقامة الجبرية التي تفرضها الحكومة.

وأظهر المقطع عدداً من العمال الصحيين الذين يرتدون ملابس واقية من الرأس إلى أخمص القدمين وهم يدركون أن الرجل لا يزال على قيد الحياة، بحسب ما نشرت شبكة "سي إن إن" الأميركية أمس الثلاثاء.

كذلك، كشف الفيديو، الذي نُشر يوم الأحد، رأس الرجل وهو أحد سكان دار رعاية المسنين، يظهر من حقيبة الجثة الصفراء بينما يقوم العمال برفعها من السيارة.

ويمكن سماع الشخص الذي يصور الفيديو، من مبنى قريب على ما يبدو، وهو يقول: "دار رعاية المسنين في حالة من الفوضى. أرسلوا شخصاً على قيد الحياة على محمل وقالوا إنه ميت".
كورونا يقتحم أسوار أضخم مدن الصين.. الوضع "قاتم للغاية"
شنغهاي تحت الإغلاق العام في محاولة لاحتواء أكبر تفش لكورونا

خطأ جسيم
في موازاة ذلك، أعرب الكثيرون على منصة Weibo الشبيهة بالتويتر في الصين، عن عدم تصديق أن مثل هذا الخطأ الجسيم كان يمكن أن يحدث خاصة في شنغهاي، التي يُنظر إليها منذ فترة طويلة على أنها أكثر مدن الصين تقدماً وحداثة، وفق "سي إن إن"

وأشار كثيرون آخرون إلى أن الرجل كان من الممكن أن يُدفن أو يُحرق لولا اكتشافه حياً.

في المقابل، ردت حكومة المقاطعة على الحادث يوم الاثنين قائلة في بيان إن الرجل المسن في حالة مستقرة الآن. وأضافت أنه ثلاثة مسؤولين من مكتب الشؤون المدنية بالمنطقة ومكتب التنمية الاجتماعية فصلوا من العمل، كما تم عزل رئيس دار المسنين.


   

اخر الاخبار