الثلاثاء 25 حزيران 2024 الموافق 19 ذو الحجة 1445
آخر الأخبار

إجراءات امنية لقمع ظاهرة الأعمال المنافية للحشمة على طرقات لبنان

ارشيفية
ارشيفية

وجه محافظ لبنان الشمالي القاضي رمزي نهرا كتابا، طلب فيه من قائد درك منطقة الشمال الإقليمية العميد مصطفى بدران، قمع ظاهرة وقوف الفتيات على جانبي الأوتوستراد الدولي الممتد من منطقة البترون لغاية منطقة شكا، وذلك بهدف الدعارة والترويج لها والقيام بالأعمال المنافية للحشمة وتحديد الفاعلين من الفتيات والمشغلين لهن وتقديمهم إلى العدالة.
وجاء في الكتاب :
"بعد أن تفاقمت في الآونة الأخيرة ظاهرة وقوف الفتيات على جانبي الأوتوستراد الدولي الممتد من منطقة البترون لغاية منطقة شكا، ومعظمهن من مكتومي القيد وجنسيات غير لبنانية والبعض منهن قاصرات، وذلك بهدف الدعارة والترويج لها والقيام بالأعمال المنافية للحشمة، وقد تناولت بعض وسائل الإعلام هذا الموضوع وإن أعمال الدعارة تلك تجري في خيم وأكشاك منتشرة بالقرب من الأوتوستراد أو داخل الأحراج الملاصقة له، وبما أن التمادي في هذه الأعمال تؤدي إلى إلحاق الضرر بالسلامة والصحة العامة وراحة المواطنين والسلامة المرورية على الأوتوستراد وحفاظا على راحة وسلامة وأمن المواطنين لا سيما القاطنين بجوار هذه المناطق،

لذلك، الإطلاع والإيعاز إلى من يلزم إجراء الإستقصاءات والتحريات اللازمة بغية قمع هذه الظاهرة وتحديد الفاعلين من الفتيات والمشغلين لهن وتقديمهم إلى العدالة بجرائم الدعارة وتسهيلها والإتجار بالبشر، ودوام المراقبة لهذه الأماكن منعا من تكرار هذه الأفعال والإعادة".

تم نسخ الرابط