الثلاثاء 25 حزيران 2024 الموافق 19 ذو الحجة 1445
آخر الأخبار
ياصور

بعد العثور على بئر بعمق تجاوز 9 أمتار تحت سطح الأرض، كشف الدكتور زاهي حواس عالم الآثار المصري، تفاصيل الكشف الأثري الجديد في مقبرة رمسيس الثاني في الأقصر، مشيرا إلى أنه من أغرب الآبار الخاصة بالمقابر الملكية.

وأوضح حواس، خلال تسلمه جائزة رجل العام من اتحاد الكتاب الصحافيين الإسبان، اليوم السبت، أنه تم العثور على البئر الخاصة بمقبرة الملك رمسيس الثاني بمنطقة وادي الملوك في البر الغربي في الأقصر، والذي وصل عمقها إلى أكثر من 9 أمتار تحت سطح الأرض.

كما أشار إلى أن البئر تُعد من أغرب الآبار الخاصة بالمقابر الملكية، نظرا لأنها بمثابة البئر الوحيدة التي يوجد بكل ركن من أركانها ثلاثة نقوش وفصول من كتب العالم الآخر، الأمر الذي يرجح أن للبئر وظيفة دينية.

كذلك قال: "نبحث الآن عن مقبرة الملكة نفرتيتي في الأقصر، وهرم الملك حوني في سقارة".

تم نسخ الرابط