الأربعاء 24 تموز 2024 الموافق 18 محرم 1446
آخر الأخبار
ياصور

شيّع حزب الله وأهالي بلدة حومين التحتا الشهيد على طريق القدس المجاهد رضوان علي عيسى بموكبٍ حاشد ومَهيب.  

وبعد المراسم التكريمية للشهيد عزفت الفرقة الموسيقية في كشافة الإمام المهدي(عج) لحن الشهادة ،

ثمّ أدّت ثلّة من المجاهدين قسم العهد والوفاء بالمُضيّ على خطى المقاومة والشهداء .

 وتخلّل التشييع كلمةٌ لحزب ألقاها عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب الدكتور علي فيّاض قال فيها : نحن ماضون في هذه المواجهة مع هذا العدو الذي ركب أعلى خيله ولم يترك وسيلة من وسائل الإجرام قتلاً وتدميراً وحرقاً لمزروعاتنا وأحراشنا إلّا أنّ كلّ ذلك لا يغير في خيارات المقاومة بل إزدادت جاهزية وحضوراً وفعالية وإنّ خيارات شعبنا إزدادت إلتفافاً حول المقاومة . ولفت إلى أنّ العدوّ حاول أن يهرب من الخسائر لكن ازدادت خسائره ولم يبقى أمامه إلّا التهديد بالحرب المفتوحة .

 وأشار فيّاض إلى أنّ المقاومة لا تسعى للحرب المفتوحة لكن إذا أراد العدوّ أنّ يفرضها علينا فنقول أهلاً وسهلاً بالحرب المفتوحة . وشدّد فياض على أنّ المقاومة جهّزت نفسها لكلّ الاحتمالات ومن حقها أن تستخدم كل طاقاتها وإمكاناتها وقدراتها المعلنة وعير المعلنة المعروفة وغير المعروفة إذا وجب الأمر دفاعا عن لبنان .

 وختم فيّاض كلمته : بالثبات والصمود سيكون موعد النّصر الكبير بإذن الله تعالى.

 وبعدها أمّ الشيخ هاني بلوط الصّلاة على الجثمان الطاهر وجاب النعش شوارع البلدة على وقع الهتافات الحسينية والمؤيدة للمقاومة ، بمشاركة النائب فيّاض ، مسؤول منطقة جبل عامل الثانية في حزب الله علي ضعون ، رئيس بلدية حومين التحتا ،وشخصيات وفعاليات ، علماء دين ، عوائل الشهداء ، والأهالي .

 وعند جبانة البلدة وُري الشهيد الثرى إلى جانب من سبقه من الشهداء .

لقطات من التشييع

تم نسخ الرابط