يُجنّد أشخاصاً لتشكيل شبكات ترويج مخدرات في مناطق لبنانية متعدّدة..
تاريخ النشر : 23-09-2020
صدر عن المديرية العامة لقوى الامن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ التالي:

في إطار العمل الذي يقوم به مكتب مكافحة المخدّرات المركزي في وحدة الشرطة القضائية بالتنسيق مع المجموعة الخاصّة بغية تفكيك شبكات ترويج وتجارة المخدّرات، في مختلف المناطق اللبنانية.

توافرت معلومات لدى المكتب المذكور حول قيام: -غ. ل. (مواليد ١٩٨٠، لبناني) بتأمين أشخاص للعمل في مجال ترويج المخدّرات، ضمن 3 شبكات تنشط في محافظة جبل لبنان، وذلك مقابل حصوله على نسبة مئوية من المبلغ الذي سوف يتقاضاه كل مروج. إضافةً إلى قيامه بجمع الأموال الناتجة عن بيع المخدرات من قِبل هذه الشبكات، وبترويج المخدّرات -لحسابه الخاص-إلى عددٍ كبيرٍ من المتعاطين.

بنتيجة الاستقصاءات والتحريات المكثّفة، توصل عناصر مكتب مكافحة المخدّرات المركزي الى تحديد هويات 3 مروجين يعملون ضمن هذه الشبكات، وهوية الشخص الذي يقوم بتزويدها بالمخدّرات.

بناءً عليه، وُضعت خطّة محكمة لتوقيفهم، ونتيجةً للمتابعة والتنسيق، وبعملية خاطفة اوقفت قوة من المجموعة الخاصة في محلة ذوق مصبح (غ. ل) المذكور أعلاه، وكلّ من:

- م. ع. (مواليد ١٩٩٧، لبناني)

- م. د. (مواليد ٢٠٠٠، سوري)

- ج. ل. (مواليد ٢٠٠١، لبناني)

وبالتزامن، أوقف مكتب مكافحة المخدرات المركزي في محلة الجديدة، المدعوين:

- ص. ح. (مواليد ١٩٧٢، سوري) ملقّب "ابو رودي"، وتبين أنه من يتولّى نقل المخدرات المعدّة للترويج من منطقة البقاع، وذلك بالاشتراك مع صديقته المدعوة: -ا. ش. (مواليد عام ١٩٨٧، لبنانية).

ضُبط بحوزة الموقوفين 3 مسدسات حربية، 5 أكياس وعلبة بلاستكية تحتوي على كمية من مادة الكوكايين مُعدّة للترويج، 3 قطع من حشيشة الكيف، ومبلغ مالي قدره ١٣،٨٦٠،٠٠٠ ل. ل. و650 دولارًا أميركيًا، ناتجة عن بيع المخدرات.

التحقيق جارٍ بإشراف القضاء المختص.

   

اخر الاخبار