أين نحن ؟! بقلم مجد حرب
تاريخ النشر : 22-10-2020
كتب الناشط مجد حرب

أين نحن ؟!
نعم يا فخامة الرئيس أين نحن من كل الوعود التي هلكتم الشعب بها ؟!
أين نحن من قولك سأكون سداً منيعاً في وجه تخطي الدستور ؟!
(يلي طلع مثل سد المسيلحة تعول الصهر)
أين نحن من الإصلاح ؟!
والتشكيلات القضائية التي ينبغي أن تفرز القضاة المكلفين بمحاسبة المسؤولين ملفلفة في جوارير الفساد بأمرٍ من باسيل
أين نحن من العدل ؟!
ودم الناس لازال تحت ركام بيروت دون أن يحاكم مسؤول (إلّا) واحد ما لبث أن خرج من السجن بعد إختراع تمثيلية مرضه من قبل باسيل !
أين نحن من محاربة الفساد ؟!
والتيار الوطني غارق بالجرائم المالية، وسمسرات البواخر ،وعمولات السدود، تنفيعات المعامل وصفقات التلزيمات بالإضافة الى إستغلال النفوذ لممارسة أحقر سلوك سياسي عرفه البلد وكان من نتائجه ما وصلنا اليه اليوم من جوع وفقر وإفلاس !
أين نحن من وعود تسليم البلد أفضل ؟!
وتيارك كان من معرقلي نتائج امتحانات مجلس الخدمة المدنية من الفئة الرابعة لأنها حسب زعمهم لا تراعي المناصفة الطائفية !
أين نحن من تطبيلكم بأحقية وصول الأقوى في الطائفة الى رأس السلطة ؟!
وأنتم تعرقلون البلد بمعارضتكم تسمية الأقوى في الطائفة السنية لتشكيل الحكومة !
يا فخامة الرئيس هذا قليل من كثير ... وكله سبب في وصولنا الى بابٍ تلفحنا فيه نيران الجوع والهجرة واليأس
لقد كفرتم بحق البلد !
عندما وعدتمونا بالتغيير...فغيرتم وجه لبنان الحضاري الى وجه ممتلئ بالتخلف والرجعية
وعدتمونا بإلغاء الطائفية ... فكنتم أمها وأصبحتم مثالا للتطرف والتعصب والحقد
وعدتمونا ببناء الدولة ... فهدمتم ما تبقى منها
وعدتمونا بالإصلاح ... فأفسدتم ما هو صالح
وعدتمونا بالمؤسسات ... فصارت أوكاراً للسمسرات
وعدتمونا بدولة القانون... فأصبحت قصور العدل والمحاكم مراكزا للتآمر والإبتزاز و الرشوة
وعدتمونا بالإنماء ... فدمرتم البلد فوق رؤوسنا
ليس أمامنا سوى التوجه الى تيارك بالقول لقد خُتم عليكم خِتم اللعنة فإهتدوا لما فيه خير البلاد والعباد قبل فوات الأوان و كفّوا عن السير بنا الى جهنم

   

اخر الاخبار