العام الدّراسي بخطر... أساتذةُ 'المهنيّ' يرفعون الصّوت!
تاريخ النشر : 23-11-2023
" صدر عن لجنة الأساتذة المتعاقدين في التعليم المهني والتقني الرسمي في لبنان البيان الآتي:

تشتد الصعاب وتتراكم الأزمات، ووطننا الحبيب لبنان بكافة أطيافه وتنوع شرائحه، يدخل ميادين الشهادة والتضحية والصبر والأمل، وما يقوم به الأساتذة المتعاقدون في التعليم المهني والتقني، هو من صميم نسيج التضحيات في سبيل رسالة تربوية يؤدونها في ظل ظروف حرجة ومُرة لوطنٍ ينزف الويلات.
عقدت لجنة الأساتذة المتعاقدين في التعليم المهني والتقني الرسمي في لبنان، إجتماعاً عبر تطبيق زوم، وقد جرت مناقشة الأمور المتعلقة بالأساتذة المتعاقدين في التعليم المهني من كافة الجوانب، ومتابعة المطالب والوعود السابقة وخاصةً ما يتعلق ببدل الإنتاجية وبدل النقل وسواها.

توجهت اللجنة بدايةً بتحية إجلال وإكبار إلى أهلنا الصامدين في جنوبنا العزيز، في ظل العدوان المستمر من قبل مكنة القتل الصهيونية التي لا تفرق بين كبـير وصغير، وأكدت على حق الزملاء المتعاقدين الصامدين في قراهم والتي أقفلت معاهدهم ومدارسهم بشكل قسري، بإحتساب ساعات تعاقدهم وحصولهم على بدل الإنتاجية بشكل كامل دون أي انتقاص، وهذا أقل الواجب.

كما ودعت اللجنة، جميع المعنيين بالتربية، إلى الحفاظ على استمرار العام الدراسي عبر:

دفع بدل الإنتاجية عن شهر تشرين الاول من العام الدراسي الحالي دون تأخير.
المباشرة بدفع بدل النقل عن العام الدراسي الحالي.
تأمين السلفة المالية المطلوبة لبدل النقل عن العام الدراسي السابق (2022/2023)، وعدم الإبطاء في ذلك حفظاً لهذا الحق، أسوةً بباقي القطاعات التربوية.
وضع القبض الفصلي موضع التنفيذ الفعلي.
تعديل أجر ساعة التعاقد لتصبح متناسبةً مع الواقع المعيشي الصعب.

إنّ اللجنة، إذ تطالب المعنيين الإلتزام بالوعود ودفع المستحقات بمواعيدها المحددة، تُحملهم مسؤولية استمرار العام الدراسي في حال التلكؤ في ذلك.

   

اخر الاخبار