وزير الداخلية اللبناني: ملتزمون بمنع أي أذى بحق دول الخليج
تاريخ النشر : 12-04-2022
أكد وزير الداخلية اللبناني بسام مولوي أن "على لبنان واللبنانيين الالتزام بعروبتهم وأمن وأمان مجتمعات أشقائهم وأمن السعودية وسائر دول مجلس التعاون الخليجي".

وقال مولوي بعد لقائه السفير السعودي في لبنان وليد بخاري في اليرزة: "مملكة الخير أعطت لبنان كل ما يمكن أن يعطيه الشقيق الأكبر للشقيق الأصغر ونشكر السفير بخاري على جمعه لأخوته في هذه الدار العامرة"، مشددا على أن "على لبنان واللبنانيين الالتزام بضميرهم ومصلحة بلدهم وعروبتهم وأمن وأمان مجتمعات أشقائهم وأمن السعودية وسائر دول مجلس التعاون الخليجي التي لم تفرّق بين اللبنانيين".

وأكد "أننا ملتزمون بمنع أي أذى لفظي أو عملي بحق دول الخليج وما نقوم به ينطلق من قناعاتنا ومرتبط بوجودنا في مواقعنا لنخدم شعبنا وأمتنا ومستمرون في ما نقوم به انطلاقا من إيماننا بالدولة اللبنانية ولاستقرار لبنان والدول العربية باعتبار أن الأمن العربي هو أمن مشترك".

وأضاف: "السعودية ودول الخليج قلبها دائما على لبنان وكافة الإجراءات التي تتخذها تصب في مصلحة لبنان وفي حماية أمن مجتمعنا العربي الواحد وكل الأمور ستتم معالجتها بما فيه حفظ الأمن"، مضيفا: "لم ألمس من السفير بخاري الا ما أقوم به دائما وهو العمل على اجراء الانتخابات وهو حريص على إجرائها بكل حرية وديمقراطية ولا خوف على الحرية والديمقراطية في لبنان طالما أن اللبناني يريد بناء دولته".

المصدر: mtv

   

اخر الاخبار