شهيد جديد من القطاع الطبي في الحرب ضد كورونا.... 'طبيب الفقراء وصاحب الضمير رحل على عجل'.... الفيروس يودي بحياة طبيبين باقل من 24 ساعة وينهك القطاع الصحي في لبنان !
تاريخ النشر : 20-01-2021
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
"فقد القطاع الطبي قبل قليل أحد محاربي "كورونا" في منطقة كسروان، حيث أسلم الروح صاحب مستشفى الحاج الدكتور جوزيف الحاج، متأثرا بمضاعفات اصاباته بالفيروس ليرتقي ببدلة "الجيش الأبيض" شهيدا حارب انتشاره وداوى مرضاه...

وقد نعاه الاهالي بعبارات الحزن والاسى، "انساني و بيّ الفقير و شحن معنوي و طبيب بلا موعد و اللي موجوع الو الأولوية... "الطبيب الشافي، الحنون، المحب، المندفع، المتفاني، صاحب الضمير، صاحب الوجه المطمئن، المحبوب... شافي الامراض الجسدية والنفسية، تعمل ليلاً نهاراً ، من دون تذمر، قدمت لكسروان الكثير، زرت بيوتها ساحلاً وجرداً".

هذا وقد اسلم الروح ايضا الطبيب علي الميعاري امس (من مستشفى حيرام في صور).

موقع ياصور يعزي ذوي الفقيد الغالي سائلين المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يلهمهم الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.

   

اخر الاخبار