قلب الأب استسلم للحزن بعد وفاة ابنه.... توقف نبضه بعد ساعات من دفنه، فأسلم الروح ليرافقه في رحلته الأخيرة وتحل المأساة مزدوجة على العائلة الجنوبية
المصدر : علي سعيد-سحر بيضون تاريخ النشر : 27-01-2021
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
"يخيم الحزن على بلدة الشهابية هذا الاسبوع ، فالموت يرافق احياءها و يخطف كل يوم شخصاً عزيزاً على اهله و سكان بلدته ويترك غصة في قلوب من خطف الموت لهم احبابهم... للفراق ألم قد يصعب على البعض تحمله خاصة إذا كان من فارق الحياة بالموت هو الابن.. واقعة مؤلمة شهدتها قرية الشهابية التابعة لقضاء صور ، اليوم بعد وفاة الحاج مصطفى عبد الهادي ركين حزنا على وفاة نجله الحاج صبحي ركين (٦٣ عاماً )، حيث توفي الأب اليوم بعد تشييع جثمان نجله البارحة.

الحاج صبحي ركين لفظ أنفاسه الأخيرة إثر تعرضه لسكتة قلبية مفاجئة ... فيما لم يقو الأب على أن يستمر في الدنيا يوما واحدا بدونه ولم يتحمل فراقه بعد دخوله في حالة حزن شديدة متأثرا بوفاته فما أن توفي ابنه حتى لحق به بعد اقل من يوم على دفنه
ويستعد أهالي بلدة الشهابية لتشييع جنازة الأب إلى مثواه الأخير ودفنه بجوار نجله نهار غدٍ وسط حالة من الحزن الشديد خيمت على الجميع

   

اخر الاخبار