الأحد 21 تموز 2024 الموافق 15 محرم 1446
آخر الأخبار

'ميتا' تقرر منع الإعلانات الّتي تستهدف المراهقين على أساس نوعهم الاجتماعي

ياصور
"قررت "ميتا"، الشركة الأم لفيسبوك وانستغرام وقف السماح للمعلنين فيها باستهداف المراهقين في الإعلانات على أساس نوعهم الاجتماعي.

وأوضحت ميتا عبر موقعها الالكتروني أن اعتباراً من شباط، لن تصبح أي شركة إعلانية راغبة في نشر إعلانات للقصّر عبر هذه المنصات الاجتماعية، قادرة على الحصول سوى على معلومات مرتبطة بأعمار هؤلاء المستخدمين ومواقعهم، وذلك للتأكد من أنّ محتوى الإعلانات مناسب ومفيد لهم.

وكانت الشركة التي يرأسها مارك زوكربرغ، توقفت منذ صيف 2021 عن السماح للمُعلنين بالحصول على معلومات تتعلق بتاريخ استخدام المراهقين المواقع الأخرى. وقررت "ميتا" أن يصبح هذا القرار شاملاً لمنصاتها الخاصة.

وتعتزم المجموعة أيضاً تسهيل الخطوات لمَن تقل أعمارهم عن 18 سنة والراغبين في تلقي كمية أقل من الإعلانات المتمحورة على مواضيع معينة كمسلسلات تلفزيونية أو رياضات معينة.

ويحمّل نواب أميركيون وجمعيات معنية بحماية الأطفال، التطبيقات التي تحظى بشعبية بين صفوف الصغار كإنستغرام وسنابتشات ويوتيوب وتيك توك، مسؤولية تسببها بأضرار لهؤلاء المستخدمين.
تم نسخ الرابط